فلسطين

القيادي في "حماس" المعتقل لدى السعودية في وضع صحيّ صعب

13/09/2019

القيادي في "حماس" المعتقل لدى السعودية في وضع صحيّ صعب

بعد ان أعلنت حركة "حماس" عن اعتقال السعودية لعشرات الفلسطينيين من بينهم قيادات في الحركة، كشف قيادي فلسطيني عن تفاصيل جديدة بشأن المعتقلين، مؤكدا انهم يعانون أوضاعا صعبة جدا.

وأوضح القيادي الذي طلب عدم ذكر اسمه وفق ما ذكر موقع "عربي 21" أن "أوضاع المعتقلين الفلسطينيين في السعودية "صعبة جدا"، مشيرا إلى ان الحالة الصحية للقيادي المعتقل محمد الخضري صعبة، والتعامل معه من قبل السلطات السعودية كان وما زال سيئا".

وكشف أن "السعودية لا تسمح للمعتقلين بالاستفادة من مدخراتهم، كما أن حساباتهم المالية محتجزة، في حين لا تقدم لهم ولذويهم أي مقابل".

وأكد أن "كل الوساطات رفضتها الرياض ولم تنجح في حل القضية والإفراج عن المعتقلين"، لافتا إلى أن "هناك إصرارا عجيبا ومعاديا جدا، مع العلم أن أي نشاط للمعتقلين لم يتجاوز القانون وبعلم السلطات السعودية، وهو موجه لخدمة الفقراء والأسرى والمعتقلين في السجون الإسرائيلية".

وبشأن وجود وسطاء، ذكر القيادي أنه "في السابق كانت الوساطات تثمر، ولكن في الآونة الأخيرة لم تتكلل بالنجاح"، مؤكدا أنها "مستمرة".

وأشار إلى أن "حماس تصر على ضبط العلاقة مع السعودية، ولن تذهب في أي اتجاه يتنافى مع مبدأ قائم، التزمت به سابقا، وتصر عليه حاضرا، وتتمسك به مستقبلا، لأن العلاقة مع المملكة تعد أمرا مبدئيا من قبل "حماس" لأنها تتوقع في أي لحظة أن تتراجع الرياض عن هذا السياسة غير المبررة".

وكانت "حماس" قد كشفت الاثنين الماضي أن "جهاز "مباحث أمن الدولة" السعودي، أقدم في 4 نيسان/أبريل 2019، على اعتقال القيادي الدكتور محمد صالح الخضري مسؤول إدارة العلاقة مع السعودية مع آخرين.
 

إقرأ المزيد في: فلسطين