sheikalidamoush

معادلة الردع

المقاومة والأحرار

28/08/2019

المقاومة والأحرار

خالد رزق (*)

 ليس غريباً أن القطاع الأعرض من القوميين المصريين والعرب متطابق في مواقفه المبدئية وخياراته المصرية والوطنية مع المقاومة الإسلامية اللبنانية حزب الله .. وليس غريباً أن الأكثرية من هؤلاء يحتفظون لإيران بقدر ومكانة أولاً لموقفها الداعم لخيار المقاومة العربي الفاعل الوحيد على الأرض الذي يجسده حزب الله، وطبيعي جداً أن تجد كل هؤلاء مع الدولة السورية جيشاً ونظاماً باعتبارهما الحارس الأمين على أرض الوطن وعلى أمنه وسلامته ـ عند العقلاء المخلصين ـ وفي هذا المصلحة الأولى الأعظم والأهم للشعب السوري، وللأمة كلها إذا ما أضفنا لمقومات الاعتبار أن هذا النظام هو الأخير في دول الطوق العربي كلها الذي لم يسقط في فخ السلام أو ينحدر لقاع الاستسلام.. وهكذا فإن بقاء النظام كله وبأيديولوجيته الحاكمة، ولا حديث هنا عن الرأس الذي هو شأن سوري خالص، يمثل الحصن المتقدم الأخير لمحور المقاومة ولا يمكن التضحية به.
 
وثانياً مكانة إيران، وهي عندي كمصري عربي في مقام سورية وحزب الله، وهي التي تمد يدها بالعون دماً وعتاداً في الحرب وعلماً ومالاً للنماء، وإلى ذلك فمقامها الرفيع لذاتها عندي هو مقام التقدير لرفيق نضال في مواجهة احتلال وعدوان مستمرين، تمنيت أن تشاركه فيه عني وعن الملايين أنظمة وحكومات عربية بالأقل في دول المواجهة كلها، ومقامها عندي كإنسان مؤمن بالحرية مقام الأمم السيدة الحرة العصية على الانكسار في زمن شاع فيه التجبر وعم فيه الخنوع.

أكتب هذا الكلام وأنا أعرف أن كثيراً من المصريين سيستغربونه وربما ينتقده البعض ذلك أن إعلام العرب كله يمارس ومنذ عقود عملية معقدة فيها غسيل للعقول بقلب وتزييف الحقائق وتغييب الضمائر نجحت وإلى حد كبير في التشويش على المبادئ الحضارية والوطنية الأصلية، التي لا تعرف عدواً غير العدو الصهيوني ومن وراءه، ولا تعترف لهذا العدو بحق في الأرض وبالوجود، وهي مبادئ لا تعطي منفذاً لخلاف طائفي وعقائدي لأن يتسلل فيصنع فواصل بين أبناء أمة إسلامية قلبها عربي وهدفها واحد.

عندما قامت الثورة الإيرانية ودان الحكم لأهلها، كان طبيعياً بالنظر إلى توجهها المعروف الذي هو نتاج مزيج وجدان الأمة الفارسية المسلمة أن تعلن إرادة الحرية للوطن الإيراني واستقلال قرار شعبها وأن تسعى بعدها للجهاد في سبيل القضية الإسلامية الأم والتي قدر أن تكون عربية المركز في فلسطين، ومدت إيران الحرة يدها فلم تجد من الأنظمة الرسمية العربية غير الدولة السورية لتمسك بيدها في وحدة الهدف ولم تجد غير حزب الله اللبناني العربي في الفعل المقاوم النشط الحاسم الوجودي على الأرض، وهذا بالضبط ما لا يجده سوى فيهما أكثر القوميين العرب. وعموماً وعلى اختلاف موقع الأوطان من خريطتنا العربية فإن مخالفة مواقفها الرسمية للمبادئ الأصلية للشعوب، تحتم أن يأتي المستقبل بجديد فالحق في أمتنا يتوارى لكنه لا يموت وفي لحظات التاريخ الفارقة تكون له كلمة الفصل.

"إجر ونص"

الكيان خائف. اهتز بكلمة من سيد المقاومة. ليس في العبارة مبالغة. في اليوم التالي لخطاب سماحة السيد حسن نصر الله اشتعلت النيران في شبعا عند الحدود. سبب النيران قنابل مضيئة أطلق جيش الاحتلال وابلاً منها في سماء المنطقة، راجياً أن لا تكون الساعة قد حلت ويجد عساكره أنفسهم في مواجهة مجهول يأتيهم من حيث علموا ولم يروا.

ألم يقل لهم السيد قف على الحائط على رجل ونصف؟ ها هم مع أول نسمة ريح تهز فروع الشجر يفزعون إلى قنابل الإضاءة فلا يسيطرون عليها .. ضباط وعساكر الصهاينة ستتعبهم أرجلهم وسيسمعون هدير الأرض تحت أقدام الرجال.  


(*) نائب رئيس تحرير الأخبار المصرية

المقاومة الإسلاميةالكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: معادلة الردع

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة
الشيخ دعموش لـ"العهد": حزب الله كربلائي الهوية والشهادة
الشيخ دعموش لـ"العهد": حزب الله كربلائي الهوية والشهادة
كلمة السيد نصر الله في الإحتفال التأبيني للعلامة الراحل الشيخ حسين كوراني
كلمة السيد نصر الله في الإحتفال التأبيني للعلامة الراحل الشيخ حسين كوراني
السيد جواد نصر الله يتحدّث لـ"العهد": حكايات لم ترو عن الشهيد هادي 
السيد جواد نصر الله يتحدّث لـ"العهد": حكايات لم ترو عن الشهيد هادي 
هكذا أدخلَنا "الشيخُ" عصر الانترنت
هكذا أدخلَنا "الشيخُ" عصر الانترنت
جيش الدمى الإسرائيلي .. ماذا بعد جولة "أفيفيم"؟
جيش الدمى الإسرائيلي .. ماذا بعد جولة "أفيفيم"؟
الشهيد السيد هادي حسن نصر الله
الشهيد السيد هادي حسن نصر الله
السيد نصر الله: سنُدافع عن لبنان اذا اعتُدي عليه ولا خطوط حمراء بعد اليوم
السيد نصر الله: سنُدافع عن لبنان اذا اعتُدي عليه ولا خطوط حمراء بعد اليوم
المقاومة تنفذ وعد سيدها.. والبداية من راميا
المقاومة تنفذ وعد سيدها.. والبداية من راميا
قراءة في الوضع الاسرائيلي الحالي على ضوء عملية أفيفيم
قراءة في الوضع الاسرائيلي الحالي على ضوء عملية أفيفيم
درس أنصارية
درس أنصارية
أهل طرابلس: السيد نصرالله وعد ووفى "الله ينصره" (فيديو)
أهل طرابلس: السيد نصرالله وعد ووفى "الله ينصره" (فيديو)
معادلة حزب الله للطيران المسير... أبعادها في الصراع وتداعياتها على العدو
معادلة حزب الله للطيران المسير... أبعادها في الصراع وتداعياتها على العدو
خلفيات التصعيد الاسرائيلي ورسائل سيد المقاومة
خلفيات التصعيد الاسرائيلي ورسائل سيد المقاومة
خطاب السيد ومعادلة الرد في السماء.. قوة واقتدار
خطاب السيد ومعادلة الرد في السماء.. قوة واقتدار
التحرير الثاني: الدور العسكري للامين العام.. وتفاصيل التنسيق التام بين المقاومة والجيش
التحرير الثاني: الدور العسكري للامين العام.. وتفاصيل التنسيق التام بين المقاومة والجيش
صافي.. درب القلوب الوالهة
صافي.. درب القلوب الوالهة
مقاومةٌ... فنصرٌ وكرامة
مقاومةٌ... فنصرٌ وكرامة
.. وبات البحر لصواريخنا ملعبا
.. وبات البحر لصواريخنا ملعبا
جورج ناصيف يستذكر صديقه الشهيد علي الرضا: كان الصورة الناصعة
جورج ناصيف يستذكر صديقه الشهيد علي الرضا: كان الصورة الناصعة
المقاومة تحكي "التحرير الثاني" عبر "العهد".. "أصل الحكاية" / الجزء الثاني
المقاومة تحكي "التحرير الثاني" عبر "العهد".. "أصل الحكاية" / الجزء الثاني
الوجه الآخر لـ"اسرائيل"
الوجه الآخر لـ"اسرائيل"
المقاومة تحكي "التحرير الثاني" عبر "العهد".. "أصل الحكاية" / الجزء الأول
المقاومة تحكي "التحرير الثاني" عبر "العهد".. "أصل الحكاية" / الجزء الأول
"إسرائيل" غير جاهزة لمواجهة حزب الله 2019: كيف ولماذا؟
"إسرائيل" غير جاهزة لمواجهة حزب الله 2019: كيف ولماذا؟
"أبو زهراء" نجمة الجرود .. شهيداً
"أبو زهراء" نجمة الجرود .. شهيداً
مقابلة السيد نصرالله على قناة المنار ـ النص الكامل
مقابلة السيد نصرالله على قناة المنار ـ النص الكامل
الاسعاف الحربي.. المقاومة بجناحها الآخر
الاسعاف الحربي.. المقاومة بجناحها الآخر
إخوة.. والشهادة "بتلبقلن"
إخوة.. والشهادة "بتلبقلن"
بزغ "فجر الجرود".. و"إن عدتم عدنا"
بزغ "فجر الجرود".. و"إن عدتم عدنا"
في جرود عرسال.. تعبويون أحبوا الله وأحبهم
في جرود عرسال.. تعبويون أحبوا الله وأحبهم
"العهد" يوثّق بيانات المقاومة الاسلامية في تموز 2006: اليوم التاسع
"العهد" يوثّق بيانات المقاومة الاسلامية في تموز 2006: اليوم التاسع
مفاجآت جديدة للمقاومة في المنازلة الكبرى
مفاجآت جديدة للمقاومة في المنازلة الكبرى
الشيخ قاسم: سنحافظ على لبنان القوي ليكون مرفوع الرأس
الشيخ قاسم: سنحافظ على لبنان القوي ليكون مرفوع الرأس
..وأنتم تاج الرؤوس
..وأنتم تاج الرؤوس
أصداء حرب تموز 2006 في كتب عربية وأجنبية
أصداء حرب تموز 2006 في كتب عربية وأجنبية
الممثل علي سعد: هكذا عدنا ذات تموز
الممثل علي سعد: هكذا عدنا ذات تموز
حزب الله من إسقاط أهداف عدوان 2006... إلى وضع كيان العدو على خط الزوال
حزب الله من إسقاط أهداف عدوان 2006... إلى وضع كيان العدو على خط الزوال
بعد ثلاثة عشر عاما... ألم يكن الوعد صادقا؟
بعد ثلاثة عشر عاما... ألم يكن الوعد صادقا؟
حرب تموز : تحولات في البنية والرؤية
حرب تموز : تحولات في البنية والرؤية
سنصلي في القدس
سنصلي في القدس
متى تُنصِف الدراما اللبنانية مُقاومتنا؟
متى تُنصِف الدراما اللبنانية مُقاومتنا؟
الانتخابات الإسرائيلية: مشهد سياسي معقد..
الانتخابات الإسرائيلية: مشهد سياسي معقد..
صبرا وشاتيلا سَردِيّة موت لا ينتهي
صبرا وشاتيلا سَردِيّة موت لا ينتهي
تقدير إسرائيلي: الخلاف السعودي الإماراتي يهدد مصالحنا
تقدير إسرائيلي: الخلاف السعودي الإماراتي يهدد مصالحنا
المارد العراقي لن يعود للقمقم
المارد العراقي لن يعود للقمقم
"جند مغرقون": رسائل المفاجآت في الحاضر والمستقبل...
"جند مغرقون": رسائل المفاجآت في الحاضر والمستقبل...
كيف أجهض حزب الله العصر الأميركي؟
كيف أجهض حزب الله العصر الأميركي؟
بين رسالة الكناني البالغة، وحملة كاتس البائسة!
بين رسالة الكناني البالغة، وحملة كاتس البائسة!
جيش العدو يحصِّن الشمال‎: شق طرقات جانبية لإخلاء سريع للمستوطنين
جيش العدو يحصِّن الشمال‎: شق طرقات جانبية لإخلاء سريع للمستوطنين
"بيت العنكبوت" مقابل "الجدار الحديدي"
"بيت العنكبوت" مقابل "الجدار الحديدي"
الصراع على موارد الطاقة في المتوسط
الصراع على موارد الطاقة في المتوسط