الخليج

السعودية: اعتقال خالد بن طلال جاء بعد رفضه منصبا قياديا

29/12/2018

السعودية: اعتقال خالد بن طلال جاء بعد رفضه منصبا قياديا

كشفت مصادر سعودية أن عضو "هيئة البيعة" الأمير خالد بن طلال، رفض أن يتولى منصبا تنفيذيا في السعودي، ما كان سببا وراء إعادة اعتقاله، لافتة إلى أن بعضا من أعضاء "هيئة البيعة" وضعوا تحت الإقامة الجبرية.

وأشارت المصادر لصحيفة "رأي اليوم" إلى ان رفض الأمير خالد إغراءات ابن عمه ولي العهد محمد بن سلمان، بتولي مناصب قيادية في السعودية، هو السبب وراء إعادة اعتقاله.

وأضافت المصادر أن السبب الثاني وراء اعتقال الأمير خالد، هو استمراره في التشبث بمواقفه، واتصال عدد من الأمراء به، يشتكون ويطالبونه بالجهر بمواقفه الرافضة لولي العهد.

وقالت إن "مجموعة من أعضاء هيئة البيعة تتعرض لضغوط كبيرة لتفادي الاجتماع مع الأمراء المغضوب عليهم أو التنسيق، ويخضع عدد منهم للإقامة الجبرية أو التحرك تحت المراقبة المسبقة"، وتابعت: "بل يجري الحديث عن اعتقال بعض الأعضاء وتهديد عائلاتهم في حالة الكشف عن الخبر".

واعتقلت السلطات السعودية الأربعاء الماضي خالد بن طلال للمرة الثانية، وذلك بعد أيام معدودة من وفاة والده طلال أحد دعاة الإصلاح في السعودية، على الرغم من حرص ابن سلمان  على حضور جنازة عمه طلال.

وسبق أن اعتقل خالد في كانون الثاني /يناير الماضي، وأفرج عنه يوم 3 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

إقرأ المزيد في: الخليج