الرجاء الانتظار...

إيران تقيم مهرجان ’فجر’ السينمائي الدولي في نسخته الرابعة والثلاثين

folder_openأخبار عالمية access_time2016-04-23 person_pin مختار حداد
starأضف إلى المفضلة
print طباعة

تشهد العاضمة الايرانية طهران الدورة الرابعة الثلاثين لمهرجان فجر السينمائي الدولي في قسمي السينما العالمية والاسلامية.

وقد اختير لهذه الدورة 64 فيلمًا من 49 دولة منها إيران وفنلندا والعراق وفرنسا والصين وقرغيزيا وارمينيا والبرازيل والباراغواي واستونيا وجمهورية التشيك وأمريكا والكويت وبريطانيا، للمشاركة في المهرجان، الى جانب حضور 190 ضيفًا أجنبيًا من المخرجين والمنتجين والممثلين.

وأقسام هذه الدورة هي الآتية:

-قسم سينما السعادة للافلام الروائية والقصيرة.
-قسم ملامح الشرق لعرض أفلام الدول الاسيوية والاسلامية.
-قسم مهرجان المهرجانات.
-قسم العرض الخاص لدراسة الأفلام الوثائقية العالمية.
-قسم دراسة السينما الفرنسية.

كذلك يتضمّن المهرجان ورشة سينمائية إحترافية تسمى بقسم دار الفنون، يشارك فيها طلاب المعاهد السينمائية من 9 دول حيث يحاضر فيها 16 أستاذًا سينمائيًا، على أن ينقل أربع أساتذة أجانب و12 أستاذ إيراني تجاربهم الى المشاركين.

مهرجان الفجر السينمائي

من المهرجان السينمائي

ويركز قسم دار الفنون على الطاقات السينمائية الشابة بصورة علمية وأكاديمية الى جانب العروض السينمائية، للكشف عن الطاقات المستقبلية.

ويشارك في دار الفنون شباب من أفغانستان وطاجيكستان ولبنان وفلسطين والعراق وآذربايجان وتركيا وسورية وباكستان الى جانب الشباب الإيرانيين.

وقد كرّم المهرجان الممثل والمخرج الفقيد فرج الله سلحشور مخرج مسلسل يوسف الصديق، بحضور المخرجين رضا مير كريمي ومجيد مجيدي وعدد من الفنانين.

ومن ضمن برنامج المهرجان هنك سوق للافلام الدولية بحضور شركات إيرانية وأجنبية وقد حضر من لبنان في هذه الدورة من السوق كل من قناة طاه، مدير مركز بيروت الدولي للإنتاج الفني، جمعية رسالات وشركة الأرز السينمائية.

كما شارك في هذه الدورة مسؤول الانشطة الاعلامية في حزب الله الشيخ علي ضاهر ومدير "رسالات" ومدير مركز بيروت الدولي للإنتاج الفني بلال زعرور  ومدير قناة طاه الفضائية.

مهرجان

مهرجان "فجر" السينمائي الدولي

ومن المقرّر أن يعرض خلال المهرجان 34 منتجًا سينمائيًا عربيًا، من ضمنها الفيلمان الفلسطينيان روشيما و3000 ليلة، إضافة الى الفيلم الكويتي حبيب الأرض، والفيلمين العراقيين الشهيد وكلاسيكو، فيما تشارك قطر في إنتاج فيلمين هما الفيلم التركي نوبة جنون والفيلم الإتيوبي الحمل.

بموازاة ذلك، لاقى فيلم الشهيد الذي يتحدث عن الشهيد آية الله العظمى محمد باقر الصدر إعجاب الجمهور، بعد عرضه في اليوم الأول من المهرجان.

وفي هذا السياق، أشاد المخرج الايراني البارز والأمين العام للمهرجان رضا ميركريمي بهذا الفيلم من ناحية مضمون القصة وكيف تمّ يتناول حياة شهيد الصدر.

وفيلم (الشهيد)  يتناول حياة الشهيد آية الله العظمى محمد باقر الصدر(قده)، إرثه الفكري، وتأثيره في الحركة الأسلامية في العراق والدول الاسلامية، ووقفته البطولية بوجه الطاغية صدام حسين وقصة تصديه واستشهاده، وامتداد تأثيره الفكري والاستشهادي في وجدان الشعب العراقي، وهو من انتاج وتأليف وأخراج عبدالعليم طاهر.

وفي الإطار عينه، قال المخرج عبدالعليم طاهر في تصريح لموقع "العهد الاخباري" إن "السيد الشهيد محمد باقر الصدر هو شخصية عظمى في تاريخ العراق و العالم الاسلامي، وهو وقف أمام الظلم والجور مقتديًا بالامام الحسين عليه السلام، ولذلك قررت أن أنتج فيلمًا يتحدث عن هذه الشخصية الكبيرة".

وأوضح مخرج فيلم الشهيد أن عرض الفيلم بدأ في العراق على الرغم من وجود بعض المصاعب في ناحية الدعاية له وكذلك عدم وجود صالات عرض سينمائية في العراق.

هذا وتستمر أعمال المهرجان الى الخامس والعشرين من نيسان/أبريل الجاري.