Al Ahed News

الظواهري يلغي ’’داعش’’ والبغدادي يرفض


أعلن زعيم تنظيم "القاعدة" أيمن الظواهري إلغاء ما يسمى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام واستمرار العمل بدولة العراق الإسلامية ضمن حدود العراق، وجبهة النصرة لأهل الشام في حدودها بسوريا.

وانتقد الظواهري في تسجيل صوتي وبثته مواقع إسلامية على الإنترنت وتم الحصول عليه أمس إعلان زعيم "دولة العراق الإسلامية" أبو بكر البغدادي عن إنشاء تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام من دون استشارة قيادة تنظيم "القاعدة" أو إخطارها. وانتقد أيضاً قائد "جبهة النصرة" لأهل الشام أبو محمد الجولاني لرفضه التنظيم المستحدث وإعلانه الولاء لتنظيم القاعدة من دون استشارة قيادة التنظيم أو إعلامها.

وأوضح الظواهري أنّ" جبهة النصرة فرع مستقل لتنظيم "القاعدة" وولايته المكانية سوريا، وقرر اختيار أبو محمد الجولاني قائدا للجبهة لمدة عام على أن يرفع مجلس شورى الجبهة تقريرا إلى قيادة القاعدة لاتخاذ قرارها بشأن استمراره أو اختيار قائد بديل".

وسمى الظواهري أيضاً البغدادي أميراً لدولة العراق الإسلامية لمدة عام على أن تتخذ قيادة التنظيم قرارا باستمراره أو إعفائه بعد تلقي تقرير من مجلس شورى التنظيم العراقي.

ورفض أمير الدولة الاسلامية في العراق والشام "داعش" أبو بكر البغدادي أمر الظواهري واكد ان دولته في العراق والشام باقية «ما دام فينا عرق ينبض ولن نساوم عليها او نتنازل عليها" على حد قوله.

المصدر: وكالات