Al Ahed News

الشيخ جبري: واقع الأمة المزري يتطلب نهضة شعبية جديدة تجاه #القضية_الفلسطينية


 

 

رأى أمين عام حركة الأمة الشيخ عبد الله جبري خلال اللقاء الأوّل الذي نظّمه "التيار الشعبي لدعم المقاومة الفلسطينيّة"، والذي أقيم في منطقة الهرمل، أن واقع الأمة المزري بات يتطلب نهضة شعبية جديدة تجاه القضية الفلسطينية، يكون الشباب وقودها، معتبراً أن باسل الأعرج باستشهاده ترك لنا تركة ثقيلة وطريقاً طويلة يجب علينا متابعتها كما أراد؛ التحام الشعب الفلسطيني وفصائله والشعوب العربية والإسلامية، وتوحيد الجهود نحو مقاومة موحّدة لتحرير فلسطين.
واعتبر الشيخ جبري أن "بعض القيادات العربيّة منشغلة بسفك دمائنا نحن الشعوب، لذلك حان الوقت لندرك أن القضيّة الأساس والبوصلة الحقيقية هي تحرير فلسطين وقدسها الشريف، وكل ما سوى ذلك هو مشروع فتنة، سواء كانت طائفية بين أهلنا المسيحيّين والمسلمين في لبنان وفلسطين، أو فتنة فصائلية بين إخوتنا في فصائل المقاومة الفلسطينية"، مؤكّداً أنّ "جهاد المقاومة الإسلامية على أرض أمتنا العربيّة؛ في سورية، كان حامياً لجميع الطّوائف والمذاهب"، داعياً جميع الفصائل الفلسطينيّة إلى "رصّ الصّفوف وتوحيد الجهود من أجل العمل المشترك لتحرير فلسطين".‎


المصدر: بيان