Al Ahed News

مطالبة بوحدة المعايير.. #اعتقلوا_يلي_بهين_شهداءنا

# هاشتاغ



فضحت مواقع التواصل الاجتماعي الكثير من آفات مجتمعنا. لبنان البلد الذي يعج بالتناقضات، يعاني ازدواجية المعايير في كثير من القضايا. #اعتقلوا_يلي_بهين_شهدائنا هاشتاغ انتشر بكثافة عبر "تويتر" و"فيسبوك" وأثار جدالاً في وسط الناشطين. ففي حين أثنى البعض على اعتقال القوى الأمنية لشخص شهّر وأهان الضحايا اللبنانيين لاعتداء اسطنبول الأخير عبر "فيسبوك"، أعلن آخرون تأييدهم الفكرة لكنهم طالبوا في الوقت عينه بتطبيق هذا المعيار في جميع الحالات، معتبرين أن هناك شهداء وقسمًا من اللبنانيين يُشهّر به بأقذر العبارات عبر مواقع التواصل منذ سنوات من قبل أناس معروفي الهوية، دون محاسبة.

 

 

 

 

فيسبوكتويترالشهداء
إدارة الموقع ليست مسؤولة عن محتوى التعليقات الواردة و لا تعبر عن وجهة نظرها
رمز التأكيد
تعليقات القراء